الأحد، 11 مايو، 2014

الشعر السياسي عند شعراء قرية توروكيلين

لقد إحتل الشعر السياسي مرتبة كبيرة عند شعراء قرية توروكيلين , ويلاحظ ذلك من خلال عدة نصوص فى موقف الشعراء من الأحداث الوطنية والمستجدات
فهاهو الشاعر محفوظ ولد جارالله رحمه الله يعبر عن وجهة نظره ويصرح عن معاداته للإستعمار ورفضه لما تدعو إليه فرنسا فى قصيدة تحررية ضد الطغيان والظلم والإستعمار
كما يعبر عن رفضه الشديد للتصويت لصالح بقاء المستعمر :
من يكن باع فى أواقي فرنسا ***** ورضاها عرضا ودينا وجنسا
وتناسي تلك الثلاثة إنــــــــي*****  لست من تلك الثلاثة ينــــــسي


وفى موضوع إرتباطه بالأمة الإسلامية والحنين إليها يقول :

إن فى مصر والرباط رباطي ***** والفتى مع رباطه فى إرتباط
وإغتباطي ومنيني بـــــهما لا****** بقرى الروم منيتي وإغتباط
من يكن قد عدته سطوة ساط ***** ماعدتني من ذاك سطوة ساط
أوعداه إنحطاطه عن علــــــو***** عندهم فالعلو عندي إنحطاط

ونراه بمناسبة زيارة أول وفد مصري لمورتانيا سنة 1964 م يعبر عن غبطته وسروره بهذه الزيارة ويعتبرها مفخرة للشعب المورتاني قائلا:
بزقت شمس أشرف الآمال **** تترائى فى بهجة وجمـــــال
فشعور النفوس يملي علينا ****  من حديث السرور أي آمال
والجماهير تعرب اليوم عن ذا **** بلسانين حالي ومقـــــــال
إلى أن يقول
فهنيئا لشعب شنقيــــط ماذا **** حقق اليوم من على وكمال
هذه مصر أوفدت من بينها **** أي وفد برغبة من جمـــال

ثم يذكر الشاعر ماتمتاز به مصر من علو ومجد ومواقف شجاعة ,ويتخلص من كل ذالك ليضع مورتانيا فى وضعها الحقيقي قائلا:

أيها الوفد أصدق القول أنا **** عرب دون مرية أوجدال
ولنا اليوم بالزيارة منكم **** مفخر رائع عزيز المنال
هذه نماذج من الشعر السياسي عند أحد جهابذة شعراء قرية توروكيلين محمد محفوظ ولد جار الله
فرحمة الله عليه

هناك تعليق واحد:

من معالم القرية

من معالم القرية
مسجد القرية

جمال الطبيعة

جمال الطبيعة
قرية توروكيلين

معالم القرية